الرئيس السنيورة يستنكر الاعتداء الحوثي على أرامكو ويدعو الدول العربية الى التضامن لمواجهة الاعتداءات الاسرائيلية والتدخلات الايرانية

-A A +A
Print Friendly and PDF
العنوان الثانوي: 

أعرب الرئيس فؤاد السنيورة عن استنكاره وادانته الشديدتين لجريمة الاعتداء الإرهابي الذي استهدف، معملي تكرير نفط في بقيق وخريص، ويتبعان شركة) أرامكو (السعودية.

وقال الرئيس السنيورة ان الجرائم التي ينفذها الحوثيون بدأت تطال الاستقرار في المنطقة والعالم وهي اعمال إرهابية مدانة وتدل على خطورة الاختراق الذي تمثله إيران في المنطقة والذي بات يهدد الاستقرار في كل دولة عربية، والامن والسلم الدولي.

واعتبر الرئيس السنيورة، ان إيران التي تقف خلف الحوثيين ماضية في إحلال التوتر والتشنج وتصاعد العصبيات والفتن الطائفية والمذهبية مكان حسن الجوار والمصالح المشتركة والعلاقات المبنية على الصداقة تجاه الدول العربية، ان في الخليج او في المشرق العربي، وذلك بدافع السيطرة والهيمنة ومد النفوذ.

الرئيس السنيورة دعا الدول العربية الى تضامن عربي واسع من جهة لرد ومواجهة الاعتداءات الإسرائيلية، ومن جهة أخرى لمواجهة الاعتداءات والتدخلات الإيرانية بالشؤون الداخلية للدول العربية، التي تزداد وتتوسع كل يوم.

 

تاريخ الخبر: 
15/09/2019